مقالات

زار ٤٢٠ شخصا مكتبة عامة، فاستعار ٤٥ شخصا منهم كتبا غير علمية فقط و ١٧٥ استعاروا كتبا علمية فقط و ٩٥ استعاروا كتبا علمية وغير علمية. فكم شخصا لم يستعر أي كتاب

زار 420 شخصًا مكتبة عامة، 45 منهم استعاروا فقط كتبًا غير علمية، و 175 استعارًا كتبًا علمية فقط، و 95 كتابًا علميًا وغير علمي مستعارًا. كم عدد الأشخاص الذين لم يستعيروا أي كتب، هذا السؤال يعتمد على استخدام واحدة من العمليات الحسابية الأربع، وهي عملية الطرح، عملية الجميع، والتي تعلمون أنها عكس بعضها البعض، نحتاج إلى فهم هذا الموضوع القليل من التركيز حتى نتمكن من تبسيطها بسهولة أكبر بمعرفة جميع بياناتها وفهمها بشكل صحيح، تعد الرياضيات من أهم المواد التي يتم تدريسها على جميع المستويات التعليمية، وتسعى جميع الدول إلى تحسين التعليم فيها من خلال إنشاء قواعد تعليمية مهمة جدًا في هذا المجال المهم، ومن خلال منصة تذكار التعليمية، نضع كل جهدنا في هذه الموضوعات والمواد التعليمية من خلال توفير جميع الأسباب التي تؤدي إلى الإجابة الصحيحة على جميع الأسئلة المتعلقة بالرياضيات.

زار 420 شخصًا مكتبة عامة

ومن خلال كتاب الرياضيات ضمن مناهج وزارة التربية والتعليم في المملكة العربية السعودية أثير هذا السؤال العلمي المهم. زار 420 شخصًا مكتبة عامة. 45 منهم استعاروا كتبًا غير علمية فقط، واستعار 175 كتابًا علميًا فقط، واستعار 95 كتابًا علميًا وغير علمي. كم عدد الأشخاص الذين لم يستعيروا أي كتب، حيث يتعين علينا الإجابة عليها بسهولة، حيث يستخدم الطلاب موقع البحث العالمي لمعرفة الإجابة الصحيحة والدقيقة. لذلك كانت عمليات البحث عنه في الفترة الأخيرة كبيرة حيث انتشر هذا السؤال على نطاق واسع خاصة على مواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك وتويتر. من خلال المجموعات التعليمية واهتمامنا بمنصة تذكار التعليمية سنتعرف على الإجابة الصحيحة وهي كالتالي:

قمنا بتبسيط هذا الموضوع واستخدمنا العمليات الحسابية التي ذكرناها في بداية المقال، حيث ظهر هذا الموضوع معنا على النحو التالي:

  • 420 (45 + 175 + 95) = 420 315 = 105 شخص.
  • حيث الإجابة الصحيحة هي أن 105 أشخاص لم يستعروا كتباً من المكتبة.

نأتي الآن من خلال هذه الفقرة بالنهاية الرائعة لهذا الدرس المهم، حيث أجبنا بطريقة بسيطة وعلمية ومهنية على هذا السؤال المهم في الرياضيات والإجابة واضحة لنا، نشكركم في النهاية على زيارة منصة تذكار التعليمية، موقعك الأول في مجال التعليم، حيث يعتبر موقعنا الإلكتروني. منصة تذكار من المواقع المعتمدة رسميًا في المملكة العربية السعودية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *