مقالات

مستعدون لإجلاء ضحايا الطائرة المنكوبة

جاكرتا / الأناضول

تعهد الصليب الأحمر الإندونيسي يوم السبت بإجلاء ضحايا طائرة الركاب المؤسفة التي كانت تقل 62 راكبا.

وقالت المنظمة في بيان إن “100 متطوع مستعدون للمشاركة في إجلاء ضحايا الطائرة المحطمة في شاطئ تانجونج كيت بالقرب من موقع التحطم”.

واضاف البيان ان “الصليب الاحمر الاندونيسى اعد ايضا زورقا مطاطيا لتمشيط شاطىء تانجونج كايت فى منطقة تانجيرانج ريجينسى بالقرب من موقع التحطم”.

وأكد البيان أن “10 سيارات إسعاف جاهزة أيضا في الميناء المجاور”، فيما أرسلت سفينة حربية 100 كيس جثث.

وأضاف البيان أن “الجثث التي سيتم إجلاؤها سيتم نقلها بواسطة سيارات الإسعاف إلى مستشفى الشرطة المركزي في شرق جاكرتا”.

جاءت هذه التصريحات بعد أن أعلنت السلطات الإندونيسية اكتشاف حطام طائرة ركاب مؤسفة في 4 مواقع في جزر الألف شمال غرب العاصمة جاكرتا.

وقال بامبانج سوريو آجي نائب مدير عمليات البحث والإنقاذ في مؤتمر صحفي “يعتقد أن الطائرة تحطمت بين لاكي ولانسانغ في جزر ألف”.

ألف جزيرة هي مقاطعة تتبع جاكرتا، عاصمة إندونيسيا، وتتكون من سلسلة من 105 جزر تمتد على مسافة 45 كيلومترًا شمالًا في بحر جاوة، وأقرب جزيرة في خليج جاكرتا على بعد بضعة كيلومترات. قبالة سواحل جاكرتا.

قال بيان صادر عن وزارة النقل يوم السبت إن طائرة بوينج 737500 أقلعت من جاكرتا في رحلة داخلية الساعة 1:56 مساءً وفقدت الاتصال ببرج المراقبة في الساعة 2:40 مساءً بالتوقيت المحلي (GMT + 7).

وقال وزير النقل بودي كاريا سومادي، بعد أن فقد الاتصال بالطائرة، إنها كانت متوجهة من جاكرتا إلى بونتياناك، عاصمة إقليم كاليمانتان الغربي.

الخبر المنشور على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول هو اختصار لجزء من الخبر يتم توفيره للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). للتسجيل مع وكالة، اتبع الرابط أدناه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *