مقالات

مميزات نظام التوثيق السعودي الجديد 1442 وموعد العمل به

اعتمد مجلس الوزراء السعودي نظام التوثيق الجديد 1442 في المملكة العربية السعودية، والذي يغير العديد من الأحكام المتعلقة بالموثقين والموثقين والأشخاص المرخص لهم في المملكة العربية السعودية. كما يعمل النظام الجديد على إيضاح الصلاحيات الموكلة إلى كل منهم حصرياً، وذلك لتنظيم أحكام التوثيق المختلفة، ويعمل النظام على تحسين الخدمات القضائية التي يتم تقديمها للمواطنين وتوفير الوقت والجهد اللازمين للحصول على هذه الوثائق.

ميزات نظام التوثيق السعوي الجديد 1442

في نهاية عام 1442 د. حاء – تمت الموافقة على نظام التوثيق الجديد ليحل محل النظام القديم، ويتكون النظام الجديد من خمسة فصول ويضم 57 مادة تنظم أحكام التوثيق المختلفة. أكد وزير العدل الدكتور وليد الصمعاني، أن نظام التوثيق الجديد من الأنظمة المختلفة المعتمدة في المملكة العربية السعودية، وأنه يهدف إلى تحقيق عدد من المزايا، من أهمها هي:

  • تعزيز الأمن العقاري وزيادة كفاءة التوثيق العدلي في جميع مناطق ومدن المملكة.
  • زيادة الاعتماد على المستندات الصادرة عن المختصين في إصدار الوثائق المختلفة سواء كانوا موثقين أو كتاب عدل حاصلين على ترخيص من وزارة العدل السعودية أو مندوبين مفوضين.
  • يحدد النظام الشروط المطلوبة للحصول على ترخيص كاتب عدل، كما يحدد تخصصاته، والأوراق المطلوبة للوظيفة، ويراقب العمل الذي يؤدونه للتأكد من مطابقته للنظام.
  • كما يعمل النظام على تقليل الخلافات المتعلقة بالتوثيق وتخفيف العبء على القضاء السعودي.
  • كما تعمل على الإسراع في الحصول على الحقوق المثبتة لأصحابها من خلال القضاء دون الحاجة إلى رفع القضايا إلى المحاكم الدنيا، الأمر الذي يتطلب الكثير من الوقت والجهد.

موعد تطبيق نظام التوثيق الجديد 1442

وافق مجلس الوزراء السعودي على نظام التوثيق الجديد لقطاعات التوثيق التابعة في 16 ذو القعدة 1442 هـ، وتم اعتماد النظام في المادة 57 منه، على أن يتم تنفيذه بعد 180 يومًا. تاريخ نشره في الجريدة الرسمية، على أن يقوم النظام الجديد بإلغاء جميع الأحكام التي تتعارض معه في أي من الأنظمة. وأعلنت وزارة العدل السعودية، أن تطبيق النظام الجديد سيبدأ في الخميس الأول من جمادى الآخرة 1442 الموافق الرابع عشر من يناير 2021 م.

شروط كاتب العدل في نظام المصادقة الجديد 1442

أوضح نظام التوثيق الجديد أن إنشاء كتاب العدل وتحديد أقسام التخصص والتدريب لكل منهم يتم عن طريق وزير العدل، على أن يتم استيفاء سلسلة من الشروط في كاتب العدل، ما هم:

  • أن يكون كاتب العدل سعودي الأصل لا بالتجنس.
  • يجب أن يكون لديك سلوك جيد.
  • ألا يكون محكوما عليه في جريمة مخلة بالدين أو الشرف.
  • يشترط ألا يكون قد صدر بحقه حكم تأديبي بتوقفه عن الوظيفة العامة حتى لو كان قد رد إليه اعتباره.
  • يجب أن يكون كاتب العدل لائقًا، ويجب أن يكون أيضًا عاقلًا.
  • يجب أن تكون حاصلاً على شهادة جامعية في تخصص الشريعة من إحدى كليات المملكة، وإذا حصلت على شهادة جامعية من خارج المملكة فيجب مطابقتها.
  • يجب ألا تقل الدرجة الجامعية للموثق العدل عن جيد.
  • يشترط اجتياز الاختبار المعد من قبل الإدارة المعنية.
  • – تنفيذ دورة تدريبية لكتاب العدل لا تقل عن ثلاثة أشهر.

أدوار الكاتب العدل في نظام التوثيق السعودي الجديد 1442

أنشأ النظام الجديد سلسلة من التخصصات التي يؤديها كاتب العدل، والتي تم تحديدها للمحاكم في النظام القديم، والتي كانت تستغرق الكثير من الوقت والجهد للحصول عليها، وكذلك العمل على اكتظاظ القضايا المعروضة على السلطة القضائية، مما يؤدي إلى البطء في الحصول على هذه المستندات. وتخصيصها للكاتب العدل يعمل على زيادة كفاءة نظام التوثيق، ومن أهم هذه التخصصات توثيق:

  • الطلاق.
  • الخلع.
  • يرجع.
  • في حالة زواج سعودي / سعودي من أجنبي.
  • الحفظ على أساس اتفاق الأطراف المعنية.
  • تستند النفقة على اتفاق الأطراف المعنية.
  • الزيارة تتم بموافقة الأطراف المعنية.
  • البقاء.
  • الوصية.
  • اقسم الأموال المجمعة إذا لم تتضمن أيًا مما يلي:
    • نزاع.
    • وقف حصة.
    • كن
    • أقل.
    • غائب.
  • توثيق اعتراف أصحاب المصلحة بالأموال المدمرة لتقدير التعويض عند الضرورة.
  • وثق إفادة الشخص الذي لا يستطيع القراءة.
  • إعلان من يهمه الأمر في القضايا الاجتماعية.
  • المصادقة على شهادة الشهود على إعلان الأسباب الاجتماعية.
  • إفراغ السندات العقارية.
  • إفراغ أدوات التحقق التي تكمل إجراءاتك القانونية والقانونية.
  • نقل استخدام شرط الصك.
  • عمليات الاندماج والسندات العقارية الصادرة عن كتاب العدل.

أنظر أيضا:

وهنا وصلنا إلى خاتمة المقال ؛ تعرفنا من خلاله على نظام التوثيق السعودي الجديد 1442، وأهم خصائص النظام، وساعات العمل الخاصة به، وأهم الشروط التي يجب أن يفي بها كاتب العدل القائم على هذا النظام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *