فنون

كيف تحدث عمر الشريف عن حبه لفاتن حمامة وارتباطه بها؟


03:35 م


السبت 10 أبريل 2021

كتبت- منى الموجي:

كان ولا يزال يوضع اسمه بين ألمع نجوم الفن، يردده الفنانون آملين السير على نفس خطاه والوصول للعالمية، هو الفنان عمر الشريف، الذي نحتفل اليوم 10 أبريل بذكرى يوم ميلاده.

اسم عمر الشريف لا يُذكر فقط كممثل مصري نجح في تخطي حدود المحلية، وبات أحد أشهر نجوم العالم في التمثيل، ولكن أيضًا كمحب عاشق، ارتبط اسمه بـ”سيدة الشاشة العربية”حتى بعد الانفصال، ويعتبر الجمهور قصة ارتباطهما أيقونة للرومانسية، وفي ذكراه نستعرض كيف تحدث هو عن علاقته بفاتن حمامة في حواره مع الصحفية الفرنسية ماري تيريز جينشار بعنوان “الرجل الخالد” والذي نُشر جزء منه في كتاب “وجوه” ضمن إصدارات الدورة الـ37 لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي، تحدث عمر عن علاقته بالفنانة فاتن حمامة.

يقول عمر عن لقائه الأول بفاتن إن بعدما وقع اختيار المخرج يوسف شاهين عليه ليؤدي دور البطولة في فيلم “صراع في الوادي”، تبقى أمر واحد أن تراه وتوافق عليه، وبالفعل دعتهما لتناول كوب شاي في منزلها، ولشدة تمسكه بالتجربة فكر أن أدائه التمثيلي قد يكون أقل من المتوقع ولا يؤهله لهذا الدور، فاختار أن يؤدي أمامها مشهد من مسرحية “هاملت” لشكببير، قائلا “كنت أعرف أنها لن تفهم كلمة واحدة من الحوار، وأن محاولتها متابعته قد تصرفها عن التدقيق في أدائي، وفعلا راحت فاتن تتابع تمثيلي وهي تتظاهر بالاهتمام ثم أبدت موافقتها ففزت بالبطولة”.

ولفت عمر في حواره إلى ظهور عقبة كبيرة واجهتهما قبل الزواج، وهي اختلاف الديانة فهي مسلمة وهو مسيحي، وكان عليه أن يغير ديانته كي يتزوجها، يقول “توجهت لأحد رجال الدين الإسلامي، وعرضت عليه الأمر، فقام بتلقيني المبادئ الأساسية للإسلام، نطقت بعدها أمامه الشهادتين، ووقعت على وثيقة سمية تثبت اعتناقي الإسلام”.

تزوجا في حفل بسيط يوم 5 فبراير 1955، وكان لفاتن ابنة من زوجها الأول، المخرج عز الدين ذو الفقار هي نادية، بعد الزواج تعاونا كثيرا، ورغم حبه الكبير لها وإيمانه بان زواجه بها ساعده في استكمال مشواره، إلا أنه كان يتضايق من العمل معها، موضحا “كان في أعماقي شعور دفين بأن شمسها تخسف وجودي، وعندما كنت أمثل فيلما مع غيرها من الممثلات أشعر بالحرية، أشعر ساعتها فقط أني ملك نفسي واني البطل فعلا”.

عمر الشريف ولد عام 1932، وتوفي في 10 يوليو عام 2015.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *